مبادرة دعم قطاعات التصنيع الزراعي تعمل على التوازن بين الصادرات والواردات

كتب- أحمد عادل

قال المهندس محمد الدسوقي، عضو المجلس التصديري للحاصلات الزراعية، إن المبادرة الحكومية بدعم القطاعات الزراعية والتصنيع الزراعي بنحو ١٥٠ مليار جنيه لها فوائد عديدة سينعكس مردودها على الاقتصاد المصري، مشيرا إلى أن تلك المبادرة سيكون لها تأثير على خفض فاتورة الواردات والتى تمثل ضغطا على العملة الصعبة، بالإضافة إلى الفائض التصديري.

اقرأ أيضا.. خطة الزراعة لإنهاء أزمة اللحوم والدواجن

وأشار الدسوقي في تصريح خاص لـ”بيان”، إلى أن دعم القطاع الزراعي يأتى ضمن حرص الدولة على دعم القطاع الزراعي الصناعي القائم على التصدير، ويأتى ذلك جراء زيادة الصادرات من المحاصيل الزراعية والتى بلغت مايزيد عن ٦ ونصف مليون طن من الحاصلات الزراعية .

وأضاف عضو المجلس التصديري للحاصلات الزراعية، أن تصنيع الحاصلات الزراعية يُعد بمثابة قيمة مضافة على تلك الحاصلات، موضحا أن استراتيجية الدولة قائمة على الوصول إلى ١٠٠ مليار دولار من الصادرات بما يحقق التوازن بين الفاتورة المصرية من الواردات ونظيراتها من الصادرات .

واختتم الدسوقي قائلا “الحكومة تعمل على تنويع مصادر دخلها بحيث تتجنب السقوط في الأزمات الاقتصادية العالمية مثل تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية و التى سببت اثارا سلبية على كل دول العالم”.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: