شارلي إيبدو تسخر من خامنئى.. وقائد الحرس الثورى يعتبرها إهانة للمقدسات ويعد بالانتقام

بيان – قسم الترجمة
وصفت مجلة شارلي إيبدو الفرنسية الساخرة في ملحق باللغة الفارسية تهديدات الجمهورية الإسلامية بأنها مؤشر على ضعف الديكتاتورية الدينية في إيران، حسب موقع “إيران إنترناشيونال”.
ونشرت المجلة الأسبوع الماضي رسومًا كاريكاتورية تصور الحاكم السلطوي الإيراني علي خامنئي البالغ من العمر 83 عامًا ، الأمر الذي أثار فور النشر احتجاجات رسمية الحكومة الفرنسية وتهديدات ضد المطبوعات.
ومجلة شارلي إيبدو أثارت من قبل مشاكل عديدة بانتقاداتها الفجة وسخريتها نمن الأديان والرموز الدينية والمقدسات فى الأديان السماوية الثلاثة مع التركيز على الإسلام.

طالع المزيد:

الجيش الإسرائيلي والأمريكي يستعدان لضرب الأراضي الإيرانية

وأكدت المجلة أنها ستنشر المزيد من الرسوم الكاريكاتورية لرجال الدين الإيرانيين، وكتب محرر الصحيفة المعروف باسم “ريس” يوم الثلاثاء الماضى: “الملالي ليسوا سعداء”
وتعرضت المجلة الساخرة لهجوم إلكتروني بعد نشر الرسوم الكاريكاتورية، أشار ريس محرر الموضوع وقال إن “الهجوم الرقمي لا يجهز على أحد، لكنه يحدد اللحن المعزوف وهو أن نظام الملالي يشعر بخطر كبير لدرجة أنه يعتبر أن من الضروري لوجوده اختراق موقع صحيفة فرنسية”.
ومن جانبه هدد حسين سلامي، قائد الحرس الثوري الإيرانى، موظفي المجلة الفرنسية بالانتقام.
وقال سلامي “عاجلا أم آجلا سينتقم المسلمون وقد يتم القبض على المنتقمين لكن الموتى لن يقوموا مرة أخرى.”
وفي وقت سابق، وصف وزير الخارجية الإيراني ، حسين أمير عبد اللهيان ، نشر رسوم خامنئي بأنه “إهانة للمقدسات” ، زاعمًا أن “اللوبي” الإسرائيلي وراء هذه الخطوة.
وندد بعض المسؤولين الحكوميين والجماعات في دول مختلفة بالتهديدات ودعوا إلى مزيد من الضغط على النظام الإيراني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: