انطلاق فعاليات المؤتمر السنوي لجراحة المخ والأعصاب

- ينظمه مجمع الجلاء الطبي العسكري بالتعاون مع الأكاديمية الطبية العسكرية

كتب: على طه

شهدت القاهرة صباح اليوم الثلاثاء انطلاق فعاليات المؤتمر السنوي لجراحة المخ والأعصاب والذي ينظمه مجمع الجلاء الطبى العسكرى بالتعاون مع الأكاديمية الطبية العسكرية في الفترة من 5 إلى 7 يوليو الجاري.

يهدف المؤتمر إلى تبادل الخبرات مع أقسام جراحات المخ والأعصاب بالجامعات الأخرى وذلك بالاطلاع على أحدث الطرق والوسائل التعليمية، بالإضافة إلى توحيد نظام العمل حسب البروتوكولات العالمية الحديثة في جراحة المخ والأعصاب والاطلاع على أحدث نظم المعرفة المتعلقة بالمجال، كما يعد المؤتمر بمثابة ملتقى تدريب لصغار الأطباء على اتباع أحدث الطرق والأساليب العلمية عن طريق المحاكاة وورش العمل لرفع مستوى خبراتھم.

طالع المزيد:

وينقسم المؤتمر إلي مرحلتين الأولى تتضمن ورش عمل لمدة یومین تعقد في الأكادیمیة الطبية العسكریة حیث یقوم صغار الأطباء بالحضور والتدريب على يد أساتذة من مختلف الجامعات المصرية على أحدث الوسائل المستخدمة في الجراحات الدقيقة والمتطورة كجراحة الأوعية الدموية و الوظیفیة والمناظير والعمود الفقري، والمرحلة الثانية يوم الخميس، وتشهد إلقاء محاضرات علمية لأساتذة في كل مجالات جراحات المخ والأعصاب من مختلف البلدان العربية والأجنبية.

من جانبه قال اللواء طبيب عزت عبد الخالق، رئيس المؤتمر السنوي لجراحة المخ والأعصاب، إن المؤتمر يستعرض أحدث طرق العلاج في تخصص جراحة المخ والأعصاب، والتعرف على استخدام أحدث الأجهزة في تحديد أماكن أورام المخ ما قبل وأثناء إجراء الجراحة مع التوافق بالأشعة المقطعية داخل غرف العملیات.

كما يستعرض أحدث طرق العلاج بدون جراحة أو باستخدام المنظار الجراحي لاستئصال الغضروف وتثبيت الفقرات، وعرض أحدث طرق إيقاف النزيف أثناء الجراحة باستخدام أسلوب جدید أكثر فاعلية وأمان خاصة في حالات المرضي الذین یعانون من اضطرابات في تجلط الدم مثل المرضي الذين يتعاطون أدوية تؤثر على تجلط الدم كمضادات التجلط ومثبطات الصفائح الدموية أو مرضي الھیموفیلیا.

وفي مجال الأمراض الوظیفیة الصرع والشلل الرعاش، يوجد طفرة جديدة فى استخدام التقنيات الحديثة لتحدید البؤرة الصرعية أو مصدر الشلل الرعاش وعلاجه بمختلف الطرق، سواء بالتدخل الجراحي أو باستخدام جھاز التردد الحراري أو زرع قطب كھربائي.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: