الفيوم تحتفل بعيدها القومي.. افتتاح مهرجان تونس للخزف والحرف اليدوية 

كتب كارم أبو العيد
افتتح الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، والدكتورة غادة شلبي نائب وزير السياحة والآثار و الدكتور محمد عماد نائب المحافظ، مهرجان تونس للخزف والفخار والحرف اليدوية، فى دورته العاشرة، بعد توقفه لثلاثة أعوام، ضمن احتفالات محافظة الفيوم بعيدها القومي، والذى يستمر على مدار اليوم والغد،.

جاء ذلك بحضور اللواء عبد الفتاح تمام السكرتير العام لمحافظة الفيوم، والدكتورة مرفت عبد العظيم عضو مجلس النواب، والنائب محمد طه الخولي عضو مجلس الشيوخ، والدكتور عاصم مرسي وكيل وزارة الشباب والرياضة بالفيوم، والدكتورة أماني قرني وكيل وزارة التربية والتعليم، والأستاذة سماح كامل مدير فرع الثقافة بالفيوم، والدكتور أحمد ثابت رئيس مركز ومدينة يوسف الصديق، والدكتور معتز أحمد عبدالفتاح مدير عام السياحة بديوان عام محافظة الفيوم، والدكتور حسام شعبان مدير عام فرع جهاز شئون البيئة، والأستاذ أشرف درويش مدير فرع جهاز المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر بالفيوم، وممثلي الجهات المشاركة بالمهرجان.

طالع المزيد:

الفيوم تشارك بـ « أيادي مصر » فى معرض القاهرة الدولى

خلال كلمته، هنأ محافظ الفيوم كافة الحضور وشعب الفيوم الكريم، بمناسبة احتفالات المحافظة بعيدها القومي، واقتراب حلول شهر رمضان المبارك ، معربأ عن سعادته بمشاركة المواطنين الاحتفال بمهرجان تونس للخزف والفخار والحرف اليدوية، كما رحب المحافظ بنائب وزير السياحة والأثار، مثمنا دور الوزارة فى رعاية الفعاليات التى تسهم فى الترويج السياحي للمحافظة.

وأكد المحافظ، أن المحافظة تولي اهتماما خاصا بمهرجان قرية تونس للخزف والفخار والحرف اليدوية، في إطار الحفاظ على هوية القرية، والاستغلال الأمثل لكافة المقومات البيئية والطبيعية التى تتمتع بها، والعمل على الترويج السياحي لها بما يعود بالنفع على مواطني الفيوم بوجه عام، وأبناء قرية تونس على وجه الخصوص، لافتاً إلى أن المهرجان فرصة جيدة للتعرف على الأماكن السياحية بالمحافظة، ويحضره عدد كبير من الفنانين من داخل مصر وخارجها.

وتابع محافظ الفيوم، أن المهرجان يعطى فرصة أكبر لزائري قرية تونس السياحية للتعرف على مقوماتها البيئية والطبيعية، وما تتمتع به من ميزات نسبية وحرف يدوية، تلك الميزات التى ألهمت الراحلة ايفيلين بيورية السويسرية لإنشاء مدرسة لتعليم أهالي قرية تونس صناعة الفخار والخزف، مشيرا الى ان مهرجان تونس للخزف والحرف اليدوية فى دورته الحالية، يأتي بعد توقف دام ثلاث سنوات بسبب جائحة كورونا.

وعقب الافتتاح، تفقد محافظ الفيوم، معارض الخزف والفخار والمنتجات اليدوية المختلفة، التي يتم عرضها في باكيات بالشارع الرئيسي لقرية تونس، وناقش المحافظ أصحاب المنتجات في المعروضات الخاصة بكل منهم التى تشمل منتجات النخيل، والسجاد اليدوي، وأعمال الخزف والفخار، والمنتجات الشمعية، ومشغولات يدوية ومنحوتات خشبية، ولوحات زيتية ومشغولات التطريز والتريكو، وصناعة الصابون الحيوي، كما تفقد مدرسة تعليم الفخار والخزف بقرية تونس، وعدد من ورش الحرف اليدوية.

ومن جانبه، أوضح مدير عام السياحة بديوان عام محافظة الفيوم، أن مهرجان تونس للخزف والحرف اليدوية، الذي يعقد على مدار اليوم والغد، بمشاركة 40 عارضاً وعارضة، يمثلون وزارة البيئة، وعدد من المديريات بالمحافظة، والجمعيات الأهلية ومنظمات المجتمع المدني، بجانب المعارض الشخصية، بجانب إحدى عارضات من محافظة أسوان.

وأضاف، أن المهرجان، يتضمن جولات للزائرين بمعارض الحرف اليدوية، وفقرات فنية وموسيقية وبدوية بالشارع الرئيسي لقرية تونس السياحية، وزيارة لمتحف الكاريكاتير “مركز الفيوم للفنون”، وزيارة مدرسة تعليم صناعة الخزف والفخار وأبراج الحمام، وزيارة الخيم البدوية وتناول الشاى البدوي، والمشاركة بالورش الحية لصناعة الخوص والفخار والسجاد، وأنشطة بمزرعة كوم الدكة، ورسم جداريات وبروتريهات ولوحات زيتية.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: