بسمة المنزلاوي تكتب: الاستثمار الملائكي

بيان

الاستثمار الملائكي، والمستثمر الملاك، مصطلحات انتشرت في عالم الاقتصاد، ولكن هل تعلم ما المقصود بها وماذا تعني؟

ما هو الاستثمار الملائكي؟.. ومن هو المستثمر الملاك؟.. ولماذا أطلق عليهما هذا الاسم؟.. وهل هي بالفعل الأمل أمام المستثمرين الصغار والمشروعات الصغيرة؟.

المستثمر الملاك، ببساطة هو شخص ثري جداً ذا ملاءة مالية عالية، تُمكّنه من تحمل المخاطر والخوض في تجارب استثمارية جديدة، وتوفير الدعم والتمويل وأحياناً الخبرة لأحد المستثمرين الصغار، أو أصحاب الأفكار المبدعة.

وهي نفس الفكرة القائمة على البرنامج التلفزيوني الشهير الذي نال شهرة واسعة في الفترة الأخيرة “شارك تانك إيجيبت” (Shark Tank Egypt) وهي إتاحة الفرصة لأصحاب الأفكار المبدعة والرائدة لتحويل أفكارهم إلى واقع بالتعاون مع رجال أعمال ومستثمرين كبار.

ومن هنا جاء مصطلح الاستثمار الملائكي، ولكن بالنسبة للمستثمر هل هذا النوع من الاستثمار مربح؟ هل يجني منه الأرباح أم هو يتقمص دور الملاك ولا يستفيد من هذا النوع من الاستثمار؟

فالحقيقة أنه لا يوجد ملائكة على الأرض، وأن هذا النوع من الاستثمار قد يكون مربحاً جداً لصاحبه والاستفادة تكون للطرفين صاحب الأفكار والطرف الممول.

وهذا النوع من الاستثمار قد لاقى نجاحاً وانتشاراً كبيراً في العديد من الدول العربية وفي مقدمتها دولتين هما المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة، وكذلك العديد من الدول الأجنبية.

و هناك العديد من النماذج الناجحة في هذا المجال مثل “عقال” و”فلك السعودية”.

وقد يجتمع أكثر من مستثمر ملاك (Angel investor) ويقومون بتشكيل مؤسسة تمويلية مهمتها اقتناص الفرص الاستثمارية الجيدة ودعمها بالمال والخبرة حتى تحقق النجاح.

ومن الجدير بالذكر أن حجم المشروعات الصغيرة والمتوسطة يشكل نسبة تتجاوز 90٪ من حجم الاقتصاد العالمي، وهي نسبة لا يستهان بها في مقابل 10٪ فقط للمشروعات الكبيرة.

فهي قوة داعمة كبيرة للاقتصاد المحلي والعالمي والاستثمار فيها هو الاستثمار الذكي ويحقق أرباحاً عالية جداً.

ورغم أن بعض الدراسات القائمة في هذا المجال تشير إلى أن نسبة النجاح في هذا النوع من الاستثمار نسبة لا تتعدى 11٪، إلا أنه يعتبر فرصة كبيرة لتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

ولذلك فإنه من الصعب الحصول على فرص تمويلية عن طريق البنوك وغيرها من المؤسسات المالية التي تتطلب ضمانات عالية للحصول على أي تمويل، لانه يعتبر استثماراً عالي المخاطر.

ومن هنا جاء مصطلح المستثمر الملاك، والذي يميز هذا النوع من المستثمرين قدرتهم العالية على تحمل المخاطر، وتكون شخصياتهم بطبيعتها محبة للتحديات وتتقبل المخاطر العالية.

والمستثمرون الملائكة هم دائماً شخصيات جريئة قادرة على المخاطرة وتتمتع بملاءة مالية عالية، ويمكن اعتبارهم بالفعل الملائكة المنقذين للمشروعات الصغيرة والمتوسطة.

اقرأ أيضا للكاتبة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى